09 فبراير 2014

خبير قانوني: لا يمكن تعيين نائب للرئيس دون المجلس التشريعي

خبير قانوني: لا يمكن تعيين نائب للرئيس دون المجلس التشريعي
فلسطين 24- قال المحامي المختص بالقضايا الدستورية داوود درعاوي إن هناك نتائج تترتب على تعيين نائب للرئيس تمس بالقانون الاساسي الذي لا يجوز تعديله بمعزل عن المجلس التشريعي، ما ينذر بتحول من النظام النيابي الى الرئاسي المطلق الذي يمس بحكم الشعب في مقابل اعطاء مزيد من السلطات لمؤسسة الرئاسة.

وبين درعاوي في تصريحات لاذاعة اجيال المحلية صباح اليوم الأحد، بأن القرار في حال اتخاذه سيبقى الانقسام على ما هو عليه وسيعمقه، بحيث تحكم حماس من قبضتها على القطاع وفتح على الضفة، وهي عبارة عن التقدم الى الامام في تكريس السلطات.

وأضاف بأن القضية تتعلق بفرض تغييرات جوهرية على القانوني الاساسي دون أسس قانونية حقيقة ما يؤدي لنتائج خطيرة، في أبرزها وضع القضاء الهش في مواجهة حاسمة وخطيرة مع هذا القرار.

بدوره قال النائب عن حركة فتح جمال الطيراوي لـ فلسطين 24 "ان هذا ليس الوقت المناسب لتعيين نائب للرئيس لأن هذا الامر المرفوض خطير ولا يخدم حالتنا الوطنية".

واضاف "ان تعيين نائب للرئيس من حيث المبدأ مطلب شرعي، لكن ليس في مرحلة سياسية تشهد ضغوطا امريكية خطيرة فرض حل سياسي على الفلسطينيين".

وانهى النائب الطيراوي حديثه :"بتقديري ان هذا الامر لم يتعدى ان يكون تصريحات اعلامية وان الموضوع لم يناقش بدقة ويبقى في اطار الدردشات.

وكان محمود العالول عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، كشف عن تشكيل لجنة لدراسة الوضع الفلسطيني قانونياً، لتعيين نائب للرئيس محمود عباس.

وأضاف العالول أنه من المفترض أن تنهي اللجنة خلال الاسابيع القادمة مسألة البحث القانوني، وبعد ذلك سيتم العمل على تعين نائب للرئيس.