29 إبريل 2014

بعد واقعة «الموزة».. ألفيش يتهم المجتمع الإسباني بـ«التخلف»

بعد واقعة «الموزة».. ألفيش يتهم المجتمع الإسباني بـ«التخلف»
فلسطين 24: اتهم الظهير الأيمن لبرشلونة، البرازيلي داني ألفيش، المجتمع الإسباني بـ«التخلف» بعد واقعة العنصرية التي تعرض لها خلال مباراة فريقه أمام فياريال بالليغا، إذ ألقت عليه الجماهير ثمرة موز داخل أرض الملعب.

وقال ألفيش في تصريحات لمحطة «راديو غلوبو» الإذاعية اليوم (الثلثاء): «هناك عنصرية ضد الأجانب في إسبانيا. إنهم يقدمون أنفسهم للعالم على أنهم دولة متقدمة ولكنهم متأخرون جداً في بعض الأمور».

وأعرب ألفيش عن دهشته البالغة إزاء الدعم الذي تلقاه بعد هذه الواقعة، إذ امتلأت مواقع التواصل الاجتماعي بصور لاعبين وأشخاص عاديين يأكلون الموز تعبيراً عن تضامنهم معه.

وعن موقفه حيال الشخص الذي ألقى ثمرة الموز عليه قال اللاعب البرازيلي: «لو كان الأمر بيدي لنشرت صورته على شبكة الإنترنت لكي يشعر بالخجل من فعلته».

واستغل ألفيش الفرصة لينتقد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، إذ اعتبر أنه يهتم بأمور أقل أهمية: «أعتقد أنه على فيفا أن يهتم بأمور أهم من التعاقد مع لاعبين صغار، يجب أن يولي اهتماماً بأمور أكثر جدية».

تأتي تصريحات البرازيلي في إشارة إلى عقوبة «فيفا» على البرشا، إذ منع النادي من إبرام أي صفقات جديدة لمدة عام، نظراً لانتهاك النادي الكتالوني لنظام الانتقالات الدولية وتسجيل لاعبين تقل أعمارهم عن 18 عاماً، ولكنه عاد وعلق هذه العقوبة أخيراً.

وكانت جماهير فياريال ألقت ثمرة موز على ألفيش في المباراة التي جمعت بين الفريقين أول أمس في الجولة الـ35 من الليغا، ولكن اللاعب التقط الثمرة وأكلها كما أكد أن الضحك هو الحل لمواجهة العنصرية.

وأضاف ألفيش: «يجب التصرف بنفس الشكل الذي فعلته.. فأنا ألعب في إسبانيا منذ 11 عاماً ودائماً ما تفعل الجماهير ذلك. ينبغي مواجهة مثل هذه المواقف بالضحك».