حقوق الانسان: استنكار منع مدير منظمة الصحة العالمية التوجه إلى القدس

2013-05-08 11:51:55
غزة- فلسطين 24: استنكر المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، اليوم، منع وزارة الداخلية في الحكومة المقالة بغزة، الدكتور محمود ضاهر، القائم بأعمال مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في غزة، من السفر إلى مدينة القدس عبر معبر بيت حانون"إيرز"، شمال قطاع غزة أمس الثلاثاء.

ودعا المركز في بيان وصل فلسطين 24 نسخة عنه، داخلية المقالة بالسماح الفوري له بالسفر، واحترام الحريات العامة ووقف الإجراءات التي من شأنها تقييد الحق في حرية الحركة والتنقل المكفولة دستورياً ووفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

ووفقاً لتحقيقات المركز، في حوالي الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر الثلاثاء، أوقف أفراد من الأجهزة الأمنية، المتمركزين على حاجز الجمارك إلى الجنوب من معبر بيت حانون، د. ضاهر ومنعوه من السفر إلى القدس.

وأفاد د.ضاهر بأنه انتظر لأكثر من نصف ساعة على الحاجز حين أبلغه أحد أفراد الأمن بأنه ممنوع من المرور، دون أن يعطي أية معلومات عن أسباب ذلك.

وقال ضاهر أنه قام بمحاولة إجراء اتصالات مع شخصيات حكومية للتدخل، بمن فيهم وزير الصحة في حكومة غزة، غير أنه لم يتلق أية ردود إيجابية ما اضطره إلى مغادرة الحاجز والعودة إلى غزة.

يذكر أن ضاهر يعمل منذ حوالي شهر كقائم بأعمال مكتب منظمة الصحة العالمية في القدس، ويشرف على كافة نشاطات المكتب في الأرض الفلسطينية المحتلة، والذي يتطلب تنقله بين كل من قطاع غزة والضفة الغربية، بما فيها مدينة القدس.

وأضاف المركز إنه إذ يجدد إدانته إجراءات الأجهزة الأمنية في غزة بتقييد حرية حركة المواطنين، فإنه يطالب الحكومة في غزة بوقف تلك الإجراءات واحترام الحق في حرية الحركة المكفول دستورياً ووفق المعايير الدولية لحقوق الإنسان.

ويدعو الحكومة في غزة إلى تسهيل عمل وكالات الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الدولية، بما فيها منظمة الصحة العالمية وموظفيها، الذين قاموا، وما يزالوا، يقومون بدور بالغ الأهمية في تعزيز وتطوير الخدمات الإنسانية والصحية في الأرض الفلسطينية المحتلة