سلطة النقد تطلق فعاليات الاسبوع المصرفي الثاني للأطفال والشباب

2013-03-16 17:50:02
رام الله- فلسطين 24: أطلقت سلطة النقد وبالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وجمعية البنوك في فلسطين ومديريات وكالة الغوث فعاليات الاسبوع المصرفي الثاني للأطفال والشباب، في قصر رام الله الثقافي، بهدف تعزيز الثقافة المصرفية والمالية وتعزيز انتشارها لدى أوسع شرائح المجتمع، وإتاحة الفرصة لزيادة الوعي والثقافة المالية والمصرفية وإرشاد الطلبة ومساعدتهم على اتخاذ القرارات المالية الحكيمة في المستقبل.
وافتتح حفل الإطلاق الدكتور جهاد الوزير محافظ سلطة النقد، وبمشاركة ليلى غنام محافظ رام الله والبيرة، ولميس العلمي وزيرة التربية والتعليم، وجوزيف نسناس نائب رئيس مجلس إدارة جمعية البنوك، والأطفال المشاركين في مسابقة تصميم شعار الأسبوع المصرفي وذويهم وعدد من موظفي سلطة النقد والجهاز المصرفي.
وقال الوزير في كلمته الافتتاحية أن تنظيم هذه المسابقة يأتي في إطار استراتيجية سلطة النقد الهادفة إلى تحقيق الاشتمال المالي لكافة فئات المجتمع الفلسطيني، وأطفالنا اليوم هم جيل المستقبل الواعد حيث نسعى إلى إعدادهم وتأهيلهم للتعامل مستقبلاً مع المؤسسات المالية بكل مهارة. وأضاف الوزير أن سلطة النقد انضمت عام 2011 إلى المؤسسة الدولية لتوعية الأطفال والشباب مالياً، ومنذ ذلك التاريخ تم اعتماد يوم 16 من آذار من كل عام كأسبوع مصرفي للأطفال والشباب.
أما وزيرة التربية والتعليم فقد قالت في كلمتها أن الاهتمام المشترك لسلطة النقد ووزارة التربية والتعليم بزيادة مستوى الوعي المصرفي، والثقافة المصرفية لدى جيل الأطفال والشباب هو دليل واضح على إدراك الطرفين لأهمية هذه الثقافة التي طالما كانت بعيدةً عن متناول طلبتنا، والاطلاع على طرق العمل داخل أروقة المصارف والفروع البنكية، بما فيها الدعوة لممارسة ثقافة التعامل مع المصارف والتي تحقق بدورها قيمةً مهمةً في حياة الطالب وهي قيمة التوفير والادخار.
وأكدت ليلى غنام في كلمتها على أهمية استهداف شريحة الاطفال والشباب في مشاريع تثقيفية وتوعوية كالأسبوع المصرفي، مشيرة إلى أن هذا الاسبوع يساهم بشكل مباشر في توضيح عمل المصارف للطلبة مما يحسن من وعيهم وثقافتهم المصرفية والمالية.
وأضافت أن ذلك يصب في دعم وخدمة المشروع الوطني الهادف لتعزيز التنمية الشاملة من خلال الاستثمار في الانسان وخاصة الشباب والاطفال، كما واكدت على دور الجهاز المصرفي باعتباره قطاعاً هاماً ومؤثراً في التنمية الاقتصادية وخدمة المصلحة الوطنية.
ثم تحدث نائب رئيس مجلس ادارة جمعية البنوك عن دور الجهاز المصرفي في دعم وتشجيع المبادرات الهادفة الى توطيد العلاقة بين هذا الجهاز ومختلف الشرائح الاجتماعية.
وقدمت دائرة علاقات الجهور وانضباط السوق التابعة لسلطة النقد عرضا تقديمي تم التطرق فيه لنشأة الاسبوع المصرفي محلياً واندراج هذا الاسبوع ضمن فلسفة المنظمة الدولية لنشر الوعي المالي للأطفال والشباب والتي تضم في عضويتها 83 دولة مشاركة.
وفي ختام الحفل، تم تسليم شهادة وجائزة أفضل شعار للطالبة رغد خلدون خضر، من مدرسة عزيز شاهين الثانوية في مديرية رام الله والبيرة حيث حصلت على جهاز لاب توب مقدم من سلطة النقد تقديرا لها على مشاركتها، بينما حصل ثمانية عشر طالبا وطالبة على شهادات تكريم وحسابات توفير بقيمة ثلاثمائة دولار منحت من قبل جميع البنوك العاملة في الوطن.
ومن الجدير ذكره أن مئات الطلبة قد تقدموا لمسابقة تصميم شعار الاسبوع المصرفي المطلوب، وتم تشكيل لجنة فنية برئاسة الفنان سليمان منصور لاختيار الشعار الفائز، كما تضمن الحفل تكريما للفنان سليمان منصور تقديرا لدوره وجهوده في تعزيز الوعي المصرفي.