الزهار لم يكن راضياً عن زيارة القرضاوي

2013-05-11 11:14:32
وكالات- فلسطين 24 : كان من الملاحظ أثناء زيارة القرضاوي الغياب الكامل للقيادي في حماس محمود الزهار عن الزيارة، وحاولت فلسطين 24 خلال الزيارة الاتصال بالزهار، غير أن هاتفه الخلوي كان مقفلا طيلة وقت الزيارة، كما أن هواتف مرافقية لا يستجاب على رنينها.

مواقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تناقلت أخبارا عن خلافات حادة داخل أقطاب الحركة حول تلك الزيارة، من جهة وحول قضايا اخرى استراتيجية في الحركة من جهة أخرى.

تلك المواقع نشرت صورا للزهار يرقد على سرير الشفاء وقالت ، إنه تعرض لاعتداء من قبل مجموعة من الملثمين ادت إلى إصابته برضوض وخدشات نقل على إثرها إلى مشافي القطاع لتلقي العلاج.

مصادر من حماس قالت لصحيفة العرب اللندنية إن زيارة الشيخ يوسف القرضاوي للقطاع تهدد بإثارة أزمة كبيرة داخل الحركة وأن الاستقبال الذي تم تأمينه للقرضاوي كان متواضعا بسبب رفض قيادات بارزة في الحركة المشاركة فيه أو تحضير استقبال شعبي له، وأن من تزعم عملية الرفض هو محمود الزهار المدعوم من قيادات الصف الأول في الجهاز العسكري للحركة، أي كتائب عز الدين القسام.

المصادر قالت إن الزهار قال في اجتماع لقيادة حماس انعقد قبل زيارة القرضاوي بيومين إن أي شخص يأتي من جهة قطر فهو غير مرحب به، وأنه لا يحمل إلا رسائل أميركية وإسرائيلية.

وأشار الزهار إلى ما أسماه المبادرة الغريبة لرئيس الوزراء وزير الخارجية القطري حمد بن جاسم التي تعرض مبادلة أراض مع إسرائيل.