صالون للسيدات .. يجتاح "فيس بوك"!

2015-08-05 08:14:30
آخر تحديث 2015-08-06 09:12:26

فلسطين 24 - بين الفينة والأخرى تضج صفحات مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، بحادثة ما أو قضية، تبقى تتداول على ألسنة الجميع حتى تتلاشى رويداً رويدا لتحتل مكانها قضية أخرى.

اليوم صالون للسيدات في الأردن هو حديث الساعة عند جميع الفيسبوكيين، ولكن ما السر وراء هذا الصالون؟

سيدة أردنية افتتحت صالوناً للسيدات بمدينة العقبة، وانشأت صفحة لها على "فيس بوك" لعرض أعمالها، والغريب كان بالعدد الهائل من المتابعين الذي ازداد وما زال يزداد بشكل هائل بكل دقيقة!.

السيدة سلوى زايد مالكة الصالون قالت في حديثها لقناة رؤيا "ان الصفحة تم اطلاقها منذ العام 2013 وهي صفحة خاصة بالصالون تقوم من خلالها بالترويج لما يقدمه الصالون من تسريحات للشعر وغيرها من الخدمات التي تهم السيدات وحتى مساء امس كان الوضع طبيعي الا انه اليوم اختلف جدا، ولا تعلم سبب هذا التغير "الهائل" على حد قولها، مبديةً استغرابها التام من الذي حصل وترجح ان هناك احد "المخترقين" وراء ما يحصل حتى هذه الساعة". وتضيف :" وحول التعليقات الهائلة التي ترد على الصفحة منذ صباح اليوم، ذكرت السيدة سلوى انها لا تستطيع التحكم بالتعليقات التي تكتب على الصفحة لان عددها يفوق الألف تعليق في الدقيقة الواحدة وان هناك تعليقات مسيئة قد تدفعها الى الغاء الصفحة في اي وقت لما تسببه من اساءة للصالون".

وهناك من يرى أن مالكة الصالون اكتسبت شهرة سريعة وأنهم على استعداد لإعطائها دورات في التجميل لتتقن عملها بشكل أجمل، وفئة أخرى ترى أن أعمالها "مضحكة" وغير جميلة ولا يجوز أن تستمر بها.